دكار: إطلاق سراح جميع المعتقلين في المظاهرات، البالغ عددهم 84 شخصا

أفرجت السلطات السنغالية عن 84 من سجناء السياسة والرأي كانوا معتقلين احتياطيًا على ذمة اتّهام بالمشاركة في المظاهرات التي دعاها قادة الائتلاف تحرير الشعب”يووي أسنكوي” في 17 يونيو الماضي رفضا على قرار مجلس الدستوري، والتي رفضها حاكم دكار.

افتتحت جلسة المحاكمة منذ الساعة التاسعة صباح الإثنين ، واستمرت لغاية 16 ساعة، وخلالها جرى مثول المعتقلين واحدا تلو الآخر، حيث يضم نائبان ديجي فال ومام جارا فام رغم اعتقالهما احتياطيا دون رفع حصانتهما البرلمانية.

ووجهت النيابة العامة لائحة اتهام ضد المعتقلين منها المشاركة في مظاهرة غير مرخصة والإخلال بالنظام العام، كما طالبت من القاضي إصدار حكم على النائب ديجي فال بصفته وكيل التنظيم للمظاهرات بالسجن لمدة عام مع وقف التنفيذ لغاية 6 أشهر.

وبعد مداولات ونقاشات ساخنة بين الهيئة الدفاعية من المحامين والنيابة، قرر القاضي في الغرفة الرابعة إطلاق سراح جميع المعتقلين و إدانة النائب ديجي فال لمدة 6 أشهر مع وقف التنفيذ وفرض غرامة مالية تقدر ب 100.000 فرنك سيفا عليه.

وفي وقت سابق، أفرجت السلطات عمدة بلدية غيجواي أحمد حيدرا بعد الحكم عليه لمدة شهر مع وقف التنفيذ.

وأعلن حيدرا بعد خروجه من سجن سابيكوتان أنه سيقدم طعنا ضد الحكم حيث وصفه جائرا، فيما ضرب موعدا مع الصحافة لنقطة صحفية مساء اليوم في مقر بلدية غيجواي من ضواحي العاصمة دكار.

عن رفي داكار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock