وزير الاقتصاد يعقد مباحثات بهدف تسريع تنفيذ تعهدات تحالف الساحل لتنمية ولاية الحوض الشرقي

عقد وزير الشؤون الإقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية السيد *أوسمان مامودو كان* صباح اليوم الثلاثاء بالوزارة، لقاء ضم كلا من ممثلي تحالف الساحل، ومنسق برنامج تنمية ولاية الحوض الشرقي السيد الشيخ عبد الله أواه، ورئيس رابطة عمد الحوض الشرقي عمدة مقاطعة تمبدغة أحمدو ولد المختار امحيميد ، بهدف تدارس سبل تسريع تنفيذ التعهدات المتخذة من طرف دول التحالف، للمساهمة في تنمية ولاية الحوض الشرقي خلال الطاولة المستديرة التي عقدت بهذا الخصوص في النعمة خلال شهر نوفمبر 2021.

وقد تم على هامش هذا اللقاء توقيع اتفاقية تمويل من طرف معالي وزير الشؤون الإقتصادية والسفير الفرنسي المعتمد لدى بلادنا السيد *روبير موليي* مقدمة من طرف وكالة التنمية الفرنسية.

وتبلغ قيمة هذه الاتفاقية 1 مليون (1.000.000) يورو، أي مايعادل حوالي ثمانية وثلاثين مليون (38.000.000) أوقية جديدة .

وتهدف هذه الإتفاقية إلى تمويل مشروع تجريبي لدعم التنمية الإقليمية في منطقة *آمورج، بوقادوم، وعدل بگرو* في الحوض الشرقي.

ويشمل المشروع ثلاثة مكونات وهي:

– دعم الحكامة الإقليمية؛
– تعزيز مشاركة المواطنين؛
– دعم الأنشطة الإقتصادية.

ويستهدف إيجاد حلول لهشاشة المنطقة والمساهمة في منع النزاعات ومشاركة المواطنين من خلال تعزيز الإدارات العمومية والمحلية .

حفل التوقيع تم بحضور الأمين العام للوزارة السيد محمد المصطفى الملقب إدوم ولد عبدي ولد أجيد والسيدة / بنديكت بريست مديرة ممثلية الوكالة الفرنسية للتنمية ببلادنا وعدد من ممثلي تحالف الساحل وأطر من القطاع ووكالة التنمية الفرنسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock