النيابة تتحفظ على 20مليار اوقية في إطار التحقيق في ملفات الفساد

تحفظ القضاء الموريتاني على نحو 20 مليار أوقية على خلفية ملفات الفساد التي بدأ التحقيق فيها بناء على تحقيق برلماني أحيل له نتائجه بداية أغسطس الماضي.

وأكدت مصدر على علاقة بالتحقيقات الجارية للأخبار أن النيابة العامة تحفظت على مبالغ مالية، تفوق 20 مليار أوقية، بعضها في حسابات بنكية وبعضها تم العثور عليه في منازل متهمين.

وكان الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز، قال في مقابلة مع قناة فرانس24، إن السلطات الموريتانية قامت بتجميد حساباته البنكية.

وورد اسم الرئيس السابق ولد عبد العزيز في ملفات فساد يشتبه في ضلوعه فيها، والتي وردت في تقرير لجنة التحقيق البرلمانية.

نقلا عن الأخباى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق