الإخباري ينشر بيان مجلس الوزراء

قررت دولة الإمارات إلغاء تجريم محاولة الانتحار وعقوبات شرب الكحوليات، والسماح بالسكن المشترك في بيتٍ واحد بين الجنسين دون شرط الزواج.

وأصدر الرئيس الإماراتي، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، عدة مراسيم ضمن قانون، لتعديل بعض أحكام القوانين الاتحادية، في إطار خطة الدولة لتطوير بنيتها التشريعية، وتعزيز مكانتها الريادية.

ويقضي هذا القانون بتعديل بعض أحكام قانون الأحوال الشخصية الاتحادي، وقانون المعاملات المدنية الاتحادي، وقانون العقوبات الاتحادي، وقانون الإجراءات الجزائية الاتحادي.

ويهدف القانون إلى التأكيد على التزام الإمارات بترسيخ مبادئ التسامح بما يتفق مع هويتها، والعمل على تعزيز قدرتها على استقطاب الخبرات والاستثمارات الأجنبية.

وتسمح هذه التعديلات الجديدة بإلغاء المادة التي تمنح العذر المخفف فيما يسمى «بجرائم الشرف»، بحيث تعامل جرائم القتل وفقا للنصوص المعمول بها في قانون العقوبات، بالإضافة على رفع التجريم عن الأفعال التي لا تضر بالغير في قانون العقوبات.

ويتيح القانون الجديد المجال لغير المواطنين لاختيار القوانين التي تطبق على تصرفاتهم في شؤون الميراث والتركات في قانون الأحوال الشخصية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق