السيدة الأولى:المرأة الموريتانية لا تزال تواجه العديد من التحديات

قالت السيدة الموريتانية الأولى ، مريم بنت الداه، إن تمثيل المرأة العربية في مواقع صنع القرار ما يزال دون المستوى المطلوب، داعية إلى ضرورة تمثيل أفضل للمرأة العربية في مراكز صنع القرار.

وأضافت السيدة مريم منت الداه ، خلال مشاركتها في المؤتمر الثامن لمنظمة المرأة العربية، إن “المرأة الموريتانية لا تزال- ككل النساء في مجتمعاتنا العربية- تواجه العديد من التحديات”، مؤكدة أن المرأة الموريتانية ظلت، “فخورة بانتمائها العربي الإفريقي، تضطلع دائما بدور رائد ومتوازن في الحفاظ على مقومات الانتماء والهوية من جهة، وفي تحقيق أهداف التنمية الشاملة من جهة أخرى”. على حد تعبيرها.

وأشارت بنت الداه أن المرأة تواجه “اليوم، في عدة بلدان عربية، مصاعب دون الحصول على تعليم عالي الجودة يؤهلها لتولي المناصب السامية وللإسهام في البحث العلمي والأكاديمي”. على حد تعبيرها.

واقترحت السيدة الأولى تشكيل “فريق عمل يعكف على تطوير استراتيجية عربية حول قضية الجندر الحاسمة تستهدف إزالة الحواجز، دون نفاذ المرأة إلى التعليم والتوظيف والمناصب القيادية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق