النظام المالي يقرر التفاوض مع “نصرة الإسلام والمسلمين”

أكدت مصادر رسمية مالية،ان السلطات الإنتقالية ماضية في التفاوض مع جماعة نصرة الإسلام والمسلمين،التابعة للقاعدة في بلاد المغرب الإسلام،والتي يتزعمها أياد ٱغ غالي وٱمادو كوفا.

وحسب نفس المصادر فإن السلطات المالية اوكلت هذه المهمة لرئيس المجلس الإسلامي الأعلى،عثمان مدني حيدارة.

ويرى  المجلس الإسلامي الأعلى أن هذا الخيار يتوافق مع التوصيات الصادرة  عن الحوار الوطني الشامل لعام 2019 ، والتي ترغب السلطات الانتقالية الآن في تنفيذها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock