“شنقيتل” تنظم يوما مفتوحا للتبرع بالدم في نواكشوط

أطلقت شركة شنقيتل، الثلاثاء، يوما مفتوحا للتبرع بالدم، بالتعاون مع المركز الوطني لنقل الدم وجمعية بسمة وأمل، تحت شعار (تبرع بدمك لانقاذ الأرواح).

وتهدف الحملة إلى زيادة الوعي بالتحديات التي يواجهها المرضى، ولفت الانتباه إلى الحاجة المستمرة للتبرع بالدم بشكل دوري، بالإضافة إلى تشجيع الأشخاص، وخاصة موظفي الشركة للتبرع بالدم، وتلبية الحاجة المتزايدة للدم في مستشفيات نواكشوط.

وقال المدير العام للشركة هاني عربي علي كرار إن النشاط يأتي استشعارا بالمسؤولية المجتمعية للشركة ومساهمة منها فى دعم برنامج التبرع بالدم ولتسليط الضوء على الإسهام الحيوي الذي يقدمه المتبرعون بالدم تطوعا.

وأكد كرار أن شركة شنقيتل بطواقمها المختلفة تدعم وبكل شرف هذا اليوم الصحي المفتوح وتدعو كافة الخيرين , للتبرع بالدم من أجل دعم المنظومة الصحية وتأمين البنك الوطني للدم وإنقاذ آلاف الأرواح من الموت.

وأوضح المدير العام للشركة أنه انطلاقا من هذا المبدأ الإنساني تأتي الشراكة مع المركز الوطني لنقل الدم وجمعية بسمة وأمل، تجسيدا لروح المبادرة والعطاء وخدمة للطاقم الصحي في البلد، مضيفا “إننا اليوم فخورون بهذه الشراكة المثمرة التي تحيي سنة التطوع والإيثار”.

وقدم المدير العام شكره لكل من ساهم في هذا “المجهود القيم”، خصوصا الجهات الرسمية والإدارية على مستوى ولاية انواكشوط الغربية والمجتمع المدني ممثلا في جمعية بسمة وأمل، كما قدم شكره لكافة عمال شنقيتل الذين لبوا النداء مستحضرين بذلك روح الإنتماء الوطني والإنساني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock