12 مليون مصاب بـ«كورونا» حول العالم

أودى فيروس «كورونا» المستجدّ بما لا يقل عن 547 ألف شخص في العالم منذ ظهوره في الصين في ديسمبر ، وفق تعداد لموقع «ورلد ميتر» استناداً إلى مصادر رسميّة حتى منصف ظهر اليوم (الأربعاء).

وسُجّلت رسميّاً إصابة قرابة 12 مليوناً في 196 بلداً ومنطقة بالفيروس منذ بدء تفشيه، تعافى منهم 6.9 مليون شخص على الأقل.

ووفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية لا تعكس هذه الأرقام إلّا جزءاً من العدد الحقيقي للإصابات، إذ إنّ دولاً عدّة لا تجري فحوصاً إلاّ للحالات الأكثر خطورة، فيما تعطي دول أخرى أولوية في إجراء الفحوص لتتبّع مخالطي المصابين، ويملك عدد من الدول الفقيرة إمكانات فحص محدودة.

ومنذ التعداد الذي أُجري أول من أمس (الاثنين) الساعة 19:00 ت غ، أُحصيت 4466 وفاة و168 ألفاً و927 إصابة إضافية في العالم. والدول التي سجّلت أكبر عدد من الوفيات الإضافية هي الولايات المتحدة (733) والبرازيل (620) والمكسيك (480).

والولايات المتحدة التي سُجّلت فيها أول وفاة بـ«كوفيد – 19» مطلع فبراير , هي البلد الأكثر تضرراً من حيث عدد الوفيات والإصابات مع تسجيلها 130 ألفاً و813 وفاة من أصل مليونين و963 ألفاً و244 إصابة. وشفي ما لا يقل عن 924 ألفاً و148 شخصاً.

وتأتي بعد الولايات المتحدة، الدولة الأكثر تضرراً بالوباء، البرازيل حيث سجلت 65 ألفاً و487 وفاة من أصل مليون و623 ألفاً و284 إصابة، تليها المملكة المتحدة بتسجيلها 44 ألفاً و391 وفاة من أصل 286 ألفاً و349 إصابة، ثمّ إيطاليا بـ34 ألفاً و899 وفاة (241 ألفاً و956 إصابة)، والمكسيك بـ31 ألفاً و119 وفاة (261 ألفاً و750 إصابة).

وبلجيكا هي البلد الذي سجل أكبر عدد من الوفيات قياساً بعدد السكان بـ84 وفاة لكل مائة ألف شخص، تليها المملكة المتحدة (65 وفاة)، وإسبانيا (61 وفاة)، وإيطاليا (58 وفاة) والسويد (54 وفاة).

وحتى اليوم، أعلنت الصين (من دون احتساب ماكاو وهونغ كونغ) رسمياً تسجيل 4634 وفاة (لا وفيات جديدة) من أصل 83 ألفاً و565 إصابة (ثماني إصابات جديدة بين الاثنين والثلاثاء) تعافى منها 78 ألفاً و528 شخصاً.

وأحصت أوروبا، أمس (الثلاثاء) حتى الساعة 19:00 ت غ، 200 ألف و255 وفاة من أصل مليونين و754 ألفاً و284 إصابة فيما بلغ عدد الوفيات المعلنة في الولايات المتحدة وكندا 139 ألفاً و564 (ثلاثة ملايين و69 ألفاً و351 إصابة).

وسجلت أميركا اللاتينية والكاريبي 130 ألفاً و85 وفاة (مليونان و969 ألفاً و430 إصابة)، وآسيا 39 ألفاً و326 وفاة (مليون و543 ألفاً و213 إصابة)، والشرق الأوسط 18 ألفاً و557 وفاة (851 ألفاً و828 إصابة)، وأفريقيا 11 ألفاً و698 وفاة (495 ألفاً و325 إصابة)، وأوقيانوسيا 135 وفاة (10 آلاف و347 إصابة).

وقد أُعدّت هذه الحصيلة استناداً إلى بيانات جمعتها مكاتب وكالة الصحافة الفرنسية من السلطات الوطنية المختصّة وإلى معلومات نشرتها منظمة الصحة العالمية.

وبسبب عمليات تصحيح الأرقام التي تجريها السلطات الوطنية أو النشر المتأخر للبيانات، قد تتباين الزيادات في الساعات الأربع والعشرين الماضية مع أرقام اليوم السابق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق