للأسبوع الثاني علماء وأئمة يطالبون بتطبيق حكم الله

للمرة الثانية وللأسبوع الثاني،طالب عدد من الأئمة والعلماء الموريتانيين السلطات بتطبيق الشريعة الإسلامية، وذلك خلال وقفة احتجاجية ،صباح اليوم الخميس، في الساحة المقابلة للقصر الرئاسي.

وأكد العلامة الشيخ محمد الحسن ولد الددو أن “المطالبة بتطبيق الشريعة لا ترتبط بحادث معين، وليس مطالبة بدم شخص محدد، وإنما هي قيام بواجب، وتأخر القيام به لا يسقطه، وذلك للمطالبة بتطبيق الشريعة في كل زمان، وكل مكان”.
وتصادفت وقفة اليوم ،مع غضب كبير للشارع ،إثر أغتصاب سيدة في توجونين أمام ذويها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق